موعد عيد الاضحى الجزائر 2024 ومظاهر الاحتفال به في الدولة

يعتبر موعد عيد الأضحى الجزائر موعدا مرتقبا من كافة أفراد الشعب الجزائري، الذي يعتز بدينه الإسلام وهويته العربية الإسلامية، فالإسلام هو دين الأغلبية في الجزائر، و تبلغ نسبتهم ما يقارب 98% من السكان، مع العلم أن أغلبهم يتبع المذهب السني، وعليه فإن أغلبية الشعب مسلم، أما المسيحيون وعددهم أقل من 0.01% من السكان معظمهم من الأجانب، لذا فإن الجزائريين يهتمون بالاحتفال بعيد الأضحى اهتماما بالغا، وعليه فقدأصدرت الحسابات الفلكية الجزائرية بيانا عن تاريخ عيد الأضحى لعام 2024، وإليك كافة التفاصيل من خلال السطور القادمة.

موعد عيد الاضحى الجزائر

كما أسلفنا فإن الحسابات الفلكية في الجزائر صرحت عن موعد عيد الأضحى الجزائر المبارك 2024، وستكون بداية الإجازة يوم الأحد الموافق لتاريخ 16 يونيو، وسيتم الإعلان عن عدد أيام الإجازة الرسمية قريبًا، إلا أنه كان 3 أيام في العام الماضي2023.

ويتسابق الجزائريون من المسلمين في هذا اليوم لإظهار الفرحة والتآلف بين الأهل والأصدقاء، وإتيان كافة الشعائر المتعلقة بهذا اليوم المبارك، سواء من التكبير وصلاة العيد وذبح الأضاحي.

احتفالات عيد الأضحى المبارك في الجزائر

من أبرز مظاهر الاحتفال بموعد الجزائر كمثل باقي البلاد الإسلامية هي:

شراء الملابس الجديدة للكبار والأطفال والنساء والشيوخ، وكذلك شراء الحلوى تيمنا بزمن النبي صلى الله عليه وسلم، والاستعداد للشعائر كلها مثل التجمع في الساحات والمساجد الكبيرة لإقامة صلاة العيد في الصباح الباكر فإن هذا يقوي الروابط الاجتماعية بين أفراد المجتمع الإسلامي، ويزيد الشعور بـالتلاحم والألفة بينهم.

ويحرص الجزائريون بشكل كبير على ذبح الأضحية وتوزيعها بشكل صحيح على الفقراء والمحتاجين والأقارب، وبعد الانتهاء من الذبح والسلخ، فإن الجزائريون لهم عاداتهم التي يشتهرون بها في العيد، فهم يطهون الكبد والطحال في يوم العيد الأول، حيث يكون إفطارهم هو طبق الكبدة ولحم الرأس الذي يعرف ب “البوزلوف”ويتبادل لشعب الجزائري الزيارات بين الأهل والمعارف ويحضرون الحلويات الجزائرية اللذيذة مثل البقلاوة، المقروط، والمروزية.

ومن الجدير بالذكر أن عيد الأضحى يعد مناسبة مميزة تجتمع فيها العائلات على طقوس الأضحية، وصلاة العيد، وتبادل الزيارات والتهاني، في أجواء مليئة بالفرح والبهجة، ليظل العيد فرصة دائمه لتعزيز الروابط الاجتماعية وتعميق روح التضامن بين أفراد المجتمع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى